الكيمياء

نرحب بالجميع من الاخوة والاخوات الكرام ونأمل منكم التفاعل النشط في إثراء المنتدى بالمواضيع الهادفة والعلمية واحترام الرأي والرأي الآخر والاستفادة وتبادل الخبرات من الجميع ونتمنى لكم طيب الإقامة معنا


    الزئبق - استخداماته - أضراره الصحية

    شاطر
    avatar
    sajaomar
    Admin

    المساهمات : 136
    تاريخ التسجيل : 05/05/2010
    العمر : 23

    GMT - 4 Hours الزئبق - استخداماته - أضراره الصحية

    مُساهمة  sajaomar في الجمعة مايو 07, 2010 7:04 am

    الزئبق


    تتألف البيئة بما فيها من أحياء حيوانية ونباتية ، من عدد محدود من العناصرالطبيعية ، والمركبات الناتجة عن الاتحاد الكيمياوي فيما بينها، والتي لبعضها أهمية بالغة في تكوين الجسم الحي أو في تنظيم عمله. هذه العناصرمرتبة في جدول يعرف بالجدول الدوري حيث اشتق هذا الاسم من التكرار في الخصائص الكيميائية مما يسهل وضعها ضمن مجاميع متشابهة . من هذه العناصرمجموعة تسمى بالمعادن الثقيلة ويعد الزئبق من أهم هذه المعادن الثقيلة فهو من العناصر غير شائعة الوجود في الطبيعة ، إذ يأتي تسلسله قبل الأخيربـستة عشر عنصراً في قائمة العناصر . وهو من أغربها في خواصه إذ إنه العنصر المعدني الوحيد ذو القوام السائل في درجة الحرارة الاعتيادية فضلاًعن قابليته للتبخر ، وهو فضي اللون متلألئ بشكل جذاب, عرفه الإنسان منذآلاف السنين، حيث ورد ذكر هذا العنصر في مؤلفات أرسطو الذي كان يسميه الفضة السائلة. إلا أن أول وصف علمي له كان قد ورد في القرن الخامس عشرالميلادي .



    وجوده في الطبيعة



    يوجدالزئبق في الطبيعة على شكل خامات تدعى السينابار الأحمر وأحياناً على شكل السينابار الأسود الذي يحتوى على كبريتيد العنصر. تكثر هذه الخامات في إسبانيا وإيطاليا والولايات المتحدة وكندا والمكسيك . وفي عدد آخر من دول العالم، إلا أن أغنى خاماته هي التي تستخرج من إسبانيا، حيث تحتوى على 0.5- 1.2% من وزنها زئبق. أما في المملكة العربية السعودية، فيوجد في وادي ايتان بمنطقةالمدينة المنورة ، كما يوصى الباحثون في مجال التعدين عن خامات الزئبق بالتنقيب عنه في الصخور البركانية الموجودة في الحرات بالمملكة.



    خواص الزئبق



    يعد الزئبق مذيباً جيداً لبعض الفلزات كالذهب والفضة والبلاتين والنحاس واليوارنيوم والرصاص والصوديوم والبوتاسيوم.



    الخواص الفيزيائية



    يتميزعنصر الزئبق باللون الفضي البراق ونظراً لانخفاض درجة انصهاره وارتفاع ضغطه البخاري فإن قوى التشابك بين ذراته تكون ضعيفة جداً. والزئبق منخفض اللزوجة على حين انه يتمتع بمقاومة كهربائية عالية. يذوب الزئبق في الماء وفي عدة مواد أخرى كالبنزين والهكسان والميثانول والرايكسان. وإذا وضع سائل الزئبق على أي سطح فإنه لا يبلله نظراً لارتفاع قيمة التوتر السطحي له، حيث تساوي ستة أضعاف قيمة التوتر السطحي للماء .



    الخواص الكيميائية



    يمتلك الزئبق العديد من الخواص الكيميائية منها:

    ● يتفاعل مع جميع الهالوجينات كالكلور عند درجة حرارة الغرفة.

    ●لا يتفاعل بقدر ملحوظ مع الاكسجين والهواء الجاف عند درجة حرارة الغرفة.ولكن يمكن تنشيط هذا التفاعل باستخدام الأشعة فوق البنفسجية

    ● يتفاعل مع غاز الأوزون بشدة ويعطي مركب اكسيد الزئبق.

    ●يتفاعل مباشرة بالتسخين مع الكبريت، والسيلينيوم، والتيلوريوم على حين أنه لا يقبل تفاعله مع بعض العناصر الأخرى كالنتروجين والفوسفور والكربون والسيليكون والجرمانيوم.

    ● لا يتفاعل مع الهيدريدات الجافة مثل كبريتيد الهيدروجين الأمونيا تحت درجة (200 م).

    ● لا يتفاعل مع حامض كلوريد الهيدروجين أو حامض الكبريت المخفف بينما إذا ازداد تركيز الحامض فإنه قد يتفاعل مع ملح الزئبق .

    ● يتفاعـل مع حامض النيتروجين، ولا يتفاعل بشكل ملحوظ مع حامض الفوسفور .

    ● يتفاعل بشدة مع محاليل الأمونيا في الهواء.

    ●يمكن استخدام أملاح الزئبق كمواد محفزة، فعلى سبيل المثال تستخدم كبريتات الزئبق كمادة محفزة في عملية أكسدة النفثالين إلى حامض النفثالات وفي تسريع تحويل الأسيتلين إلى الأسيتالدهيد

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 7:00 pm